عرب وعالم

رسالة قوية من القاهرة حول “سد النهضة”

أكد وزير الري المصري، الدكتور محمد عبدالعاطي، اليوم الأحد، أن “الوصول لاتفاق قانوني ملزم لملء “سد النهضة” الإثيوبي، يفتح الطريق لتعاون وتكامل إقليمي”.

وخلال مشاركته في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر بغداد الدولي الأول للمياه، المنعقد حاليا بالعاصمة العراقية بغداد، قال عبد العاطي إن “التعاون مع الدول الإفريقية الشقيقة يأتي في مقدمة أولويات الدولة المصرية، حيث لا تتوانى مصر عن تقديم كافة أشكال الدعم لجميع الدول الإفريقية”.

وأضاف أن ذلك “يتم من خلال هذا التعاون تنفيذ العديد من المشروعات التنموية التي تعود بالنفع المباشر على مواطني تلك الدول، بما يسهم فى تحقيق التنمية المستدامة ورفع مستوى معيشة المواطنين، وتعزيز القدرة على مواجهة التحديات التي تتعرض لها القارة الإفريقية مثل الزيادة السكانية وانتشار الفقر والأمية والأمراض”.

وتابع: أن “التعاون بين الدول المتشاطئة في دراسة وتنفيذ وتشغيل السدود ومشروعات البنية التحتية هو النموذج الأمثل لتحقيق المنفعة المشتركة وتعزيز علاقات حسن الجوار، وأن مصر تسعى لإقرار هذا النموذج فى علاقاتها مع دول حوض النيل”، مؤكدا أن “الوصول لاتفاق قانوني ملزم لملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي يفتح الطريق لتحقيق تعاون وتكامل إقليمي وجذب للاستثمارات التي ستسهم في تحقيق التنمية بجميع دول الحوض”.

وأكد الدكتور عبد العاطي، أن مصر “ليست ضد التنمية في دول حوض النيل، ولكن مصر تعترض على أي فعل أحادي من دول منابع النيل دون الأخذ في الاعتبار مصالح دول المصب”.

Lebanon 24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى